شددت النيابة العامة بالمملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء 15 ديسمبر،  على أنه يجب على المسافرين القادمين إلى المملكة العربية السعودية على رحلات دولية المسؤولين عن النقل وسائقيها عبر مراسي الدخول فضح زياراتهم لأي من الدول المتضررة من تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” أو أي من الدول الأخرى مشدداً على أن عدم الشروع في إفشاء هذا الأمر يترتب عليه مسؤولية جنائية جسيمة.

النيابة العامة تضع غرمة نصف مليون ريال

نصت المادة (21) من نظام المراقبة الصحية في مراسي الدخول، يجب على جميع المسافرين القادمين إلى المملكة والمسؤولين عن وسائل النقل المختلفة ومشغليهامن خلال منافذ الدخول الالتزام بالتعليمات الصحية الدولية والإشتراطات المحلية لمنع دخول الأمراض التي لها تأثير شديد على الصحة العامة، وتتخذ السلطة المختصة جميع التدابير الوقائية والعلاجية اللازمة المفصلة في اللوائح الرقابية لهذا النظام في حالة وجود تفصيلا في اللائحة التنفيذية لهذا النظام وذلك عند حدوث أي حالة طارئة صحية تثير قلقا دوليا.

النيابة العامة: غرامة نصف مليون ريال عند عدم الإفحاص عن زيارة الدول الموبوءة
النيابة العامة: غرامة نصف مليون ريال عند عدم الإفحاص عن زيارة الدول الموبوءة

فيما نصت المادة (25) من النظام:-
على أنه ودون إخلال بأي عقوبة أشد منصوص عليها في أنظمة أخرى، يعاقب كل من يخالف ذلك بغرامة تصل إلى 500 ألف ريال، ويتحمل المخالف أو مشغل وسيلة النقل أو مالكها أي ضرر ينتج من مخالفته.

فيما نصت المادة (26) من النظام:-
ذاته على أنه إذا اقترنت المخالفة بارتكاب فعل جرمي، فتحال القضية إلى النيابة العامة مع المتهم، تمهيدا لإقامة الدعوى أمام المحكمة المختصة.

إقرأ أيضاً من أخبار السعودية:-
هيئة الصحة العامة “وقاية” تطلق قرار جديد بشأن الأنشطة الطلابية والتعامل مع المصابين
الحج والعمرة: السماح بالعمرة للقادمين من الخارج ممن أعمارهم 12 عاماً فأكثر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.