وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني يؤكد حالة الرعب وهستيريا انتابتها بعد ارتفاع الأصوات المنادية بالانتفاضة الشعبية.، حيث قامت ميليشيا الحوثي  بإصدار أوامر إعدام بحق معارضين في محافظتي صعده والمحويت.

رعب الميليشيا بعد نداءات بالانتفاضة الشعبية

أضاف وزير الإعلام اليمني عبر حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، إن الميليشيا تصعَّدت من جرائمها وانتهاكاتها بشن حملة اختطافات وملاحقة للإعلاميين والصحفيين ومشاهير منصات التواصل الاجتماعي، وتابع الإرياني، أن الحضور الباهت في مسيرة دعت لها ميليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لايران، يؤكد حالة الانكشاف السياسي الذي باتت تعانيه،بعد سقوط كافة شعاراتها بما فيها اكذوبة الحصار، والقناعات التي تشكلت لدى الرأي العام اليمني والدولي بمسئوليتها الكاملة عن الاوضاع الاقتصادية والانسانية المتردية.

وزير الإعلام اليمني يؤكد رعب وهستيريا الميليشيا بعد نداءات بالانتفاضة الشعبية

كما أردف وزير الإعلام اليمني، أنَّ تلك الدعوات تؤكد تنامي حالة الاحتقان والغضب الشعبي كنتيجة طبيعية لممارسات ميليشيا الحوثي، وبعد أن بات الجميع بمن فيهم من انخدعوا بشعاراتها، على قناعة تامة بفشلها وفسادها، ومسؤوليتها عن الأوضاع التي وصل إليها البلد، وافتقاد الميليشيا لأي مشروع وطني، وأنها مجرد أداة تدار من إيران.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *