تابع احدث الاخبار

وزارة الداخلية| الخروج من أزمة كورونا بأيدي الجمهور | أخبار السعودية التخطي إلى المحتوى

قالت وزارة الداخلية في المملكة العربية السعودية أنه يمكن تطبيق إجراءات أكثر صرامة في المملكة إذا لزم الأمر لمواجهة جائحة  كورونا، وأضاف المتحدث باسم الوزارة  المقدم طلال الشلهوب ، في مؤتمر صحفي مشترك بين وزارتي الداخلية والصحة، إن “القرار في أيدي الجمهور”، للخروج من ازمة كوفيد -19، وتابع بالقول إن “السلطات تراقب الوضع بشكل مستمر والالتزام العام بالبروتوكولات”.

وزارة الداخلية

وزارة الداخلية| الخروج من أزمة كورونا بأيدي الجمهور
وزارة الداخلية| الخروج من أزمة كورونا بأيدي الجمهور

70% زيادة نسبة الانتهاكات الأسبوع الماضي وحده

وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية، الشلهوب، أنه تم الإبلاغ عن زيادة بنسبة 70% في الانتهاكات للتدابير والبروتوكولات  خلال الأسبوع الماضي وحده، وأضاف أن هذه الزيادة تُعد تجاهلًا واضحًا للقواعد واللوائح التي وضعتها الجهات المعنية منذ بداية تفشي الوباء في مارس الماضي.

وأكد الشلهوب أنه “تم التعامل مع جميع المخالفين وتم اتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة بحقهم”.

عقوبات شديدة لنشر شائعات ومعلومات كاذبة عن فيروس كورونا

وأضاف الشلهوب أن أي شخص ينشر شائعات ومعلومات كاذبة بشأن فيروس كورونا (كوفيد -19) عبر منصات التواصل الاجتماعي سوف يتم معاقبته بالغرامة تصل إلى مليون ريال، إضافة إلى أنه قد يواجه المخالفون أحكامًا بالسجن لمدة تتراوح بين سنة وخمس سنوات أيضًا.

عدم الالتزام بالتدابير الاحترازية سبب الإغلاقات

ومن جهته المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي بذات المؤتمر المشترك بين وزارتي الصجة و وزارة الداخلية أشار إلى أن عدم التزام الجمهور بالإجراءات الاحترازية أدى إلى الإغلاقات والقيود التي صدرت الأسبوع الماضي.

وقال العبدالعالي: “لقد ضحينا بالكثير وحققنا تقدمًا جيدًا للوصول إلى هذه النقطة الزمنية” ، مضيفًا: “صحيح أننا نسجل أعدادًا متزايدة ولكن لا يزال هناك أمل حتى الآن”.

إقرأ أيضًا في أخبار السعودية اليوم:
ارتفاع الإصابات بكورونا في المملكة 4 أضعاف خلال الشهر الماضي
تصريحات هامة من وزارة الداخلية السعودية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *