التخطي إلى المحتوى

وقعت أمس الأحد المملكة العربية السعودية مذكرة مشروع الربط الكهربائي مع الأردن، وتم ذلك في مقر المركز السعودي لكفاءة الطاقة بالرياضة، وأوضح وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، أن هذا المشروع يُمثل جزءاً كبيراً من خطط الربط الكهربائي للملكة، ويأتي أيضاً ضمن خطط رؤية 2030 ببرامجها التنفيذية التي تركز على إستثمار الموقع الإستراتيجي وطبيعته في الشبكة الكهربائية للمملكة، كما أضاف أن هذه المذكرة جاءت نتيجة دراسة شاملة ومفصلة قامت بها الجهات المعنية في البلدين قبل التوقيع.

السعودية توقع مذكرة مشروع الربط الكهربائي

وبين وزير الطاقة السعودي أن هناك فرص واعدة من المشروع لدعم موثوقية الشبكات الكهربائية بين البلدين وتحقيق وفورات إقتصادية وتعزيز تحقيق المزيج الأمثل لإنتاج الكهرباء وإستيعاب الشبكات الكهربائية لدخول الطاقة المتجددة وتحقيق إستثمارات المثلى في مشاريع توليد الكهرباء داخل المملكة.
إقرأ أيضاً:-
الزكاة والدخل تلغي الغرامات حتى 30 سبتمبر المُقبل
تقديم مستشفى الملك فهد التخصصي 1442 وظائف إدارية وصحية

السعودية والأردن يوقعان مذكرة مشروع الربط الكهربائي بطول 164 كيلومتراً
السعودية والأردن يوقعان مذكرة مشروع الربط الكهربائي بطول 164 كيلومتراً

وأكد الأمير عبدالعزيز بن سلمان، أنه في إطار هذه الدراسة تم تحديد خيارات عدة لمسار الربط الكهربائي بين البلدين بإعتماد الأسس الفنية والتشغيلية والاقتصادية والبيئية والتنظيمية، موضحاً أن أفضل الخيارات هو الربط بين القريات وشرق عمان بطول تقريبي يبلغ 164 كيلومترا، كما أكد أن لدى المملكة خططا طموحة لأن تصبح من الدول الرئيسية في مجال إنتاج وتصدير الكهرباء باستخدام الطاقة المتجددة عند اكتمال البنية التحتية اللازمة والقيمة الاقتصادية.

السعودية والأردن يوقعان مذكرة مشروع الربط الكهربائي بطول 164 كيلومتراً
السعودية والأردن يوقعان مذكرة مشروع الربط الكهربائي بطول 164 كيلومتراً

وقد أكدت وزيرة الطاقة الأردنية، هالة زواتي، على عزم بلادها في توليد نحو نصف الطاقة الكهربائية من مصادر محلية خلال 10 سنوات، مبينة أهمية مشاريع الربط الكهربائي مع دول الجوار السعودية والعراق وفلسطين، وتعزيز الربط القائم مع مصر، إلى جانب الربط مع الشبكة الخليجية، كما أوضحت أن الأردن إعتمدت خطة مدتها 10 سنوات لتوسيع مصادر الطاقة المتجددة وإنتاج النفط الصخري ستقلل الإعتماد على واردات الوقود الأجنبية المكلفة التي تثقل كاهل إقتصادها وستدفعها نحو الإكتفاء الذاتي، وقالت إنه بحلول عام 2030 فإن 48.5% من توليد الكهرباء في البلاد في إستراتيجية قطاعات الطاقة 2020 – 2030 التي وافقت عليها الحكومة وكشف النقاب عنها، ستأتي من مصادر محلية للطاقة، وتبلغ النسبة حاليا 15% فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *