تلقى لقاح جونسون التي تم إعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية كالقاح ضد فيروس كورونا المستجد، ضربة موجعة اليوم، حيث أوصت المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها بتلقي لقاحات الحمض النووي الريبوزي مرسال من إنتاج موديرنا وفايزر المضادة لكوفيد-19 بدلا من لقاح «جونسون أند جونسون» من جرعة واحدة بسبب اضطراب نادر يسبب جلطات الدم.

توصيات لإستبدال لقاح جونسون بـ لقاح فايزر

وصادقت مراكز السيطرة على الأمراض يوم الخميس على التوصيات المحدثة التي قدمتها اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين للوقاية من كوفيد-19، معربة عن التفضيل الطبي للقاحات فايزر/بيونتك وموديرنا على الحصول على لقاح «جونسون أند جونسون» والتوصية المحدثة لمراكز السيطرة على الأمراض تأتي بعد توصيات مماثلة من دول أخرى، من بينها كندا وبريطانيا.

لقاح جونسون يتلقى ضربة موجعة بتوصية من السلطات الصحية الأمريكية
لقاح جونسون يتلقى ضربة موجعة بتوصية من السلطات الصحية الأمريكية

ولكن أشادت اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين، بكافة لقاحات كورونا، فأكدت أن الحصول على أي لقاح أفضل من عدم التطعيم نهائياً، وقالت مراكز السيطرة على الأمراض في بيان إن الأفراد غير القادرين أو غير الراغبين في تلقي لقاح الحمض النووي الريبوزي مرسال سيستمرون في الحصول على لقاح جونسون آند جونسون ألمضاد لكوفيد-19، ويُشار إلى أن النساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 18 و 48 عاما هن الأكثر عرضة لمشكلة تجلط الدم.

إقرأ أيضاً من أخبار السعودية:-
الصحة العالمية تحقق في ظهور مرض غامض يقتل 100 شخص جنوب السودان
تفاصيل وفاة رئيس الوزراء الأردني الأسبق فايز الطراونة بعمر 72 عام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.