التخطي إلى المحتوى

علامات العين والحسد من الأمور التي لا تكون إلا بأمر الله كغيرها من سائر أمور حياتنا، وعلى المسلم أن يقوم بتحصين نفسه بشكل دائم بالقران الكريم، ويجب على الناس أن لايعتقدوا مع كل مرة يحدث لهم عارض أو ضيق أنه عين أو حسد خاصة أن هناك علامات العين والحسد والتي يمكن معرفتها، هناك من الناس من يخلط بين علامات العين والحسد والإصابة بامراض الاكتئاب مثلا أو عدم الرغبة في أداء الحياة اليومية، وهو مايجب أن ننتبه إليه من خلال حسن الظن بالله والرقية الشرعية في كل الأحوال.

علامات العين والحسد والفرق بينهما

تعد علامات العين والحسد واضحة خاصة ممن يكون في نيته الحقد وتمني زوال النعمة من الغير كما أن الحسد أشمل من العين بينما العين هو الإعجاب والاستحسان والاستعظام.

هذا ويؤكد القراءن الكريم ضرورة وأهمية الاستعاذة بالله من الحاسد حتى يقيه الله شرور الأمر الواقع على المحسود من الحاسد، هذا ويتسبب الحسد للمحسود في أضرار مختلفة خاصة عندما يستكثر الناس النعمة على عبد من عباد الله وتحرك القلب نحو أهمية زوال النعمة.

أثر الحسد والعين على النفس

هناك بعض الناس لايقوم بالحسد وإنما يعجب بالشئ دون تمني زواله من المحسود أو سلبه وهو المقصود به العين الصالحة، ولكن الحسد بمعناه الحقيقي فيكون من النفس الخبيثة والحاقدة.

علاج العين والحسد

يمكن علاج العين والحسد من خلال قول ماشاء الله لا قوة إلا بالله، وأن يقول الشخص “اللهم بارك” وان يذكر نعم الله عليه كما يحب أن يذكرها على غيره.

من علاج علامات العين والحسد هو أن يغتسل الشخص بالماء، ان يقوم بغسل وجهه ومرفقيه وركبتيه، ويمكن تجنب الحسد أو الوقاية منه من خلال الالتزام الكامل بطاعة الله والإكثار من ذكر الله والمحافظة الدائمة على أذكار الصباح والمساء، والرقية الشرعية والإلتزام بالأدعية والأذكار وقراءة سورة الفاتحة والحفاظ على قراءة أية الكرسي.

هذا ويمكن علاج الحسد والعين من خلال الإلتزام الكامل بقراءة سورة الإخلاص والمعوذتين وتكررارهم بشكل دائم والإكثار من أذكار الصباح والمساء وأخر أيتين في سورة البقرة وسورة الكافرون.

هذا ويمكن الإلتزام بهذا الدعاء في علاج العين والسحر وهو “بإسم الله أرقيك من كل شئ يؤذيك من شر كل نفس وعين حاسدة، باسم الله أرقيك، والله يشفيك) هذا وينصح الناس بضرورة قضاء الحوائج بالكتمان وعدم إخبار الناس بفضائل الله بشكل مبالغ به.

الفرق بين علامات العين والحسد

يوجد فروقات بين العين والحسد ونوضحها بشكل تفصيلي:

يوجد فرق رئيسي بينهما فالعين تكون بسبب الإعجاب والاستحسان والحسد يكون لتمني زوال النعمة من الغير، كما أن الحسد أعم من العين فكل عائن حاسد وليس كل حاسد عائن، كما يشترك الحسد والعين في الأثر خاصة وأن كلاهما يسبب ضرر للمحسود والمعيون والمصدر مختلف، هذا وتصيب نظرة العين الجماد والمال والزرع ولكن الحسد مصدره أن الشخص قد يستكثر النعمة على المحسود وتحرك القلب وتمني زوال النعمة عنه، وقد تقع العين من الرجل الصالح خاصة وأنه قد يعجب بشئ ويستحسنه ولكن بدون مايتمنى إزالته وسلبه، ولكن الحسد عادة مايحدث من نفس خبيثة وحاقدة وهدفها أن النعمة تزول عند المحسود.

طريقة الشفاء من علامات العين والحسن

يمكن الشفاء من العين والحسد بفضل الله من خلال الإلتزام بعدة أشياء وهي:

  • قراءة سورة الفاتحة وهي شافية بإذن الله.
  • المحافظة على قراءة أية الكرسي
  • المحافظة على قراءة سورة الإخلاص والمعوذتين والتكرار بشكل دائم.

أعراض علامات العين والحسد

من علامات العين والحسد هي زيادة في حرارة الجسم واكتشاف وجود كدمات في مناطق في الجسم وتسارع ضربات القلب بشكل أكثر من اللازم، ومظهر باهت وشاحن للوجه وزيادة التعرق في منطقة الظهر.

علامات العين والحسد وكيفية التأكد أنك محسودا
علامات العين والحسد وكيفية التأكد أنك محسودا

الرغبة في ترك المكان الذي يعيش فيه الإنسان وكل مايحيط به في المجتمع وكافة الأنشطة المختلفة والشعور بالوخز في الأطراق وتقل الرأس وزيادة معدل النسيان وعدم التركيز واضطراب في النوم وحدوث خمول.

وبينما المحسود يشعر بوجود ثقل على الصدر والاختناق، ومن هنا نسأل الله أن يقينا شعر العين والحسد وأن يحفظ الناس جميعا ويجب على كل شخص أن ينشغل بنفسه وإن ذكر نعمة على أخر أن يسأل الله أن يبارك له فيها ويرزقه مثلها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *