نددت الأمم المتحدة اليوم (الاثنين)، بطرد إسرائيل المحامي الفرنسي  الفلسطيني صلاح الحموري، بعد اعتقاله إدارياً منذ مارس (آذار)، من دون توجيه اتهام رسمي إليه، واصفة الإجراء بأنه جريمة حرب.

الأمم المتحدة تصف طرد إسرائيل للمحامي الفرنسي “الحموري” بجريمة حرب

وفق وكالة الصحافة الفرنسية، علّق المتحدث باسم المفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة جيريمي لورنس، أن “القانون الإنساني الدولي يمنع طرد الأشخاص المحميين من أرض محتلة، ويحظر صراحة إكراه هؤلاء الأشخاص على إعلان الولاء لقوة الاحتلال”.

وقال المتحدث باسم المفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة جيريمي لورنس: “إن القانون الإنساني الدولي يمنع طرد الأشخاص المحميين من أرض محتلة وإن طرد شخص محمي من أرض محتلة هو انتهاك خطير لشرعة جنيف الرابعة ويشكل جريمة حرب”، وفقًا لـ”فرانس برس”.

طرد إسرائيل للمحامي الفرنسي "صلاح الحموري" والأمم المتحدة تصف هذا الإجراء بجريمة حرب.

وتابع لورانس أن مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان “تدين ترحيل” إسرائيل للحموري إلى فرنسا، و”نحن قلقون للغاية بشأن الرسالة المرعبة التي يوجهها ذلك إلى العاملين من أجل حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة”، وكان صلاح الحموري قد رُحّل إلى فرنسا الأحد. وحُكم على الحموري (37 عاماً) في مارس بثلاثة أشهر من الاعتقال الإداري، وهو إجراء مثير للجدل يسمح لإسرائيل بسجن المشتبه بهم من دون توجيه اتهامات رسمية لهم.
اقرأ أيضًا في أخبار العالم:
دول الاتحاد الأوروبي تضع سقفا لأسعار الغاز إذا قفزت أسعار الغاز القياسية إلى 180 يورو لكل ميغاواط/ ساعة
لجنة التحقيق البرلمانية توجيه اتهامات جنائية لترامب حول الهجوم على الكابيتول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *