التخطي إلى المحتوى

يتابع العديد من مواطني العالم موقف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عقب هزيمته على يد الرئيس الجديد بايدن، ولاسيما أنه تظهر عليه علامات الغضب الكبيرة، حيث تسألت إحدى الصحف الأمريكية الشهيرة، ما الذي يمنع رئيساً أمريكياً غاضباً من كشف معلومات سرية تخص الأمن القومي الأمريكي أو بيعها لأطراف خارجية خلال الفترة القادمة، حيث طرحت هذا السؤال صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، مزيلاً بالإجابة المفاجئة لاشيء، حيث أشارت الصحيفة أن بعض الخبراء قد ينتابهم القلق خلال هذه المرحلة، خوفاً من احتمال كشف الرئيس ترامب لمعلومات سرية بعد خروجه من البيت الأبيض مهزوماً على يد جون بايدن.

دونالد ترامب وسرار الأمن القومي الأمريكي

والجميع يعرف أن الرئيس السابق دونالد ترامب يجلس فوق منجم من المعلومات السرية التي تمس الأمن القومي الأمريكي، حيث أنه كان القائد الأعلى لجميع مؤسسات السلطة التنفيذية في أمريكا، لأنه يملك الإطلاع عليها وخاصة الأكثر سرية الإطلاق، كما أنه له العفو عن مرتكبي الأفعال المصنفة كجرائم فيدرالية، وله الحق أيضاً عن رفع السرية عن المعلومات.

هل ينتقم دونالد ترامب ويبيع أسرار الأمن القومي الأمريكي بعد هزيمته
هل ينتقم دونالد ترامب ويبيع أسرار الأمن القومي الأمريكي بعد هزيمته

يعرف الكثير من الأسرار

وأشارت صحيفة واشنطن بوست أنه يمكن لرئيس عديم الضمير أن يستغل أي معلومات سرية حول زعيم دولة أجنبية، كما أنه من الممكن أن يعقد صفقات تجارية مع دولته خلال المستقبل، كما أن الرئيس يعرف خطط الاستثمار الحكومية من أجل تطوير تكنولوجيا عسكرية للعديد من الأجيال القادمة، وهواتف ورسائل الزعماء التي اخترقتها المخابرات الأمريكية، ومن الممكن أن يبيع لمن يدفع أكثر.

يهمك أيضاً:
أسعار الطوب الأحمر في السودان 2020
5 رؤساء لدول كبرى لم يهنئوا بايدن حتى الآن بفوزه بالرئاسة الأمريكية

عقاب قانوني

وأوضحت الصحيفة أنه يوجد عواقب قانونية قوية للتربح من بيع معلومات سرية، وأكد المحامي المختص بقضايا الأمن القومي الأمريكي، أنه في حال كشف معلومات سرية دون أي تفويض رسمي يُعد جريمة، وأن فعل ذلك يعرض صاحبه لأحكام قضائية إضافة في حال التربح منها، مؤكداً أنه لا توجد سابقة في التاريخ الأمريكي لرئيس سابق أدين بتلك التهمة خلال الفترة الماضية، وتسألت الصحيفة هل سيكشف الرئيس دونالد ترامب عن المعلومات السرية بسبب حالة الغضب؟.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *