تراجع ملحوظ في أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا هذا الأسبوع إلى مستويات لم تشهدها منذ ما قبل الغزو الروسي لأوكرانيا، بحيث وافق الاتحاد الأوروبي على آلية مؤقتة للحد من ارتفاعات أسعار الغاز الطبيعي الأسبوع الماضي.

تراجع أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا بصورة ملحوظة

هبطت العقود الآجلة للغاز الطبيعي في الشهر الأول TTF – وهو العقد القياسي في أوروبا – في الأسابيع الأخيرة لتصل إلى أدنى مستوى منذ فبراير، إلى ما دون 77 يورو (81.91 دولاراً) لكل ميغاواط ساعة، واعتباراً من صباح الخميس، تم تداول هذه العقود عند حوالي 81.5 يورو، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

تراجع أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا إلى أسعار لم تشهدها منذ بداية حرب أوكرانيا

وقد تجاوزت أسعار الغاز الأوروبية 345 يورو / ميغاواط ساعة في ذروتها خلال أغسطس، بحيث أدى تسليح روسيا لصادراتها من الغاز الطبيعي إلى بقية القارة استجابةً لعقوبات الاتحاد الأوروبي العقابية، ودرجات الحرارة المرتفعة للغاية خلال الصيف، إلى زيادة الطلب مع تقييد العرض، وقد أدى ارتفاع الأسعار إلى قفزة في فواتير الطاقة المنزلية وتسبب في أزمة تكلفة المعيشة بمعظم أنحاء القارة.

وبموجب الاتفاق الذي تم عقده الأسبوع الماضي، سيتم تشغيل آلية “تصحيح السوق” تلقائياً إذا تجاوز سعر TTF للشهر الأول 180 يورو / ميغاواط ساعة لمدة 3 أيام متتالية، أو إذا انحرف بمقدار 35 يورو أو أكثر عن السعر المرجعي للغاز الطبيعي المسال العالمي عبر نفس الأيام الثلاثة.

اقرأ أيضًا في أخبار العالم:
عاصفة القرن تزداد تداعيتها يومًا بعد يوم …ما سبب قوتها؟
موسكو تدعم صربيا في وضع حد للتوترات في كوسوفو

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *