صرح سعد الحماد المتحدث باسم وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بأن برنامج نطاقات للسعودة ساهم بشكل كبير في زيادة عدد الموظفين السعوديين المسجلين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، حيث بلغ عددهم نحو 1.8 مليون، مقابل 800 ألف سعودي قبل إطلاق البرنامج، وأشار الحماد إلى أن عدد المنشآت المسجلة في برنامج نطاقات في سوق العمل السعودي بلغ 1.6 مليون، وتبذل الوزارة الجهود لتوفير فرص عمل تناسب وتجذب المواطنين والمواطنات وزيادة نسبة مشاركتهم في سوق العمل المحلي.

برنامج نطاقات

برنامج نطاقات للسعودة يساهم في توظيف أكثر من مليون سعودي
برنامج نطاقات للسعودة يساهم في توظيف أكثر من مليون سعودي

إطلاق برنامج نطاقات المحدث

وأوضح الحماد أن الوزارة تعمل وفق إستراتيجيتها الخاصة بسوق العمل والتي تهدف إلى تطوير السوق ورفع كفاءته، ومن أجل تحقيق هذه الغاية، أطلقت الوزارة النسخة الجديدة من برنامج السعودة “نطاقات المحدث”.

وتعد النسخة الجديدة من البرنامج من أهم ركائز مبادرات التحول الاستراتيجي للوزارة التي تهدف إلى دمج التصنيفات الاقتصادية لتكون 32 نشاطًا بدلًا من 85 نشاطًا، وقال الحماد موضحًا

340 ألف وظيفة بحلول 2024

ومن المتوقع أن تخلق النسخة المحدثة من برنامج نطاقات، نحو 340 ألف وظيفة بحلول عام 2024 وتبسط قواعد الامتثال للشركات، ويُذكر أن البرنامج تم إطلاقه لأول مرة في عام 2011 لتشجيع توطين الوظائف وتحديد حد أدنى للأجور للسعوديين في القطاع الخاص، بينما يحتوي الإصدار الثاني الذي تم تطويره بالشراكة مع القطاع الخاص على ثلاث ميزات جديدة، وهي:

  • خطة توطين واضحة برؤية شفافة لزيادة الاستقرار التنظيمي للقطاع الخاص على مدى السنوات الثلاث المقبلة.
  •  تخلق النسخة المحدثة معادلة خطية جديدة لتحديد نسبة السعودة المستهدفة بدلاً من تصنيف المنشآت لأحجام معينة وثابتة.
  • يبسط برنامج نطاقات المحدث تصميم البرنامج من خلال دمج الأنشطة المشتركة، من خلال تقديم 32 اختيارًا بدلاً من 85، كما تم رفع مستوى الحد الأدنى للأجور، الذي تم تحديده أولاً بمبلغ 3000 ريال سعودي، إلى 4000 ريال في بداية الربع الثاني من العام 2021.

إقرأ أيضًا في أخبار السعودية اليوم:
وزارة الداخلية تكشف تفاصيل تنفيذ حكم القتل قصاصاً اليوم في أبها
مصر: نقف بجانب المملكة في مواجهة الهجمات الإرهابية الخسيسة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *