أكد مساعد الرئيس المنتخب ونائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام “سعد بن محمد المحيميد” على ضرورة تطوير وتحديث مشاريع النظام الحضاري، بما يتماشي مع خطط  الرئاسة (2024) وأفضل الاستعدادات للحج هذا العام 1443 هـ، وكذلك استخدام أفضل وسائل التكنولوجيا الحديثة والذكاء الاصطناعي المستخدم في المسجد .

 أهم ما نص عليه الاجتماع

في بداية الاجتماع الدوري لمجلس وكالة شؤون المسجد الحرام، الذي يرأسة عدد من الرؤساء الإداريين والميدانيين للوكالة، حث الدكتور المحميد على إنجاز المهام الموكلة إلى الدولة، وأكدت الإدارات والوكالات التابعة لها على ضرورة الاستعداد المسبق لموسم الحج خاصة أن الوكالة لديها عدد كبير من الكفاءات التي أثبتت قيمتها في المجال خلال المواسم السابقة.

"المسجد الحرام": استخدام التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي في المسجد الحرام

أهم المقترحات والاستفسارات التي ناقشها المحميد

ناقش المحميد أهم المقترحات والطلبات والتحديات المتعلقة بالمسجد في المواسم السابقة وكيفية الاستمرار في تطويره بالشكل الأمثل، مع مراعاة كافة الاحتمالات المتعلقة بكيفية التعامل مع المراحل المقبلة من أجل الاستمرار في دعم المسجد ، وتطوير عملية التنمية التي يشهدها الحرمان بدعم غير محدود من القيادة الرشيدة  والرغبة في مواكبة رؤية (2030)، إلى جانب عدد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال.

اقرأ أيضا في أخبار السعودية:
الداخلية الأفغانية: ارتفاع حصيلة الزلزال لـ255 قتيلاً وأكثر من 1500 جريح.
ولي عهد الكويت: حل دستور مجلس الامة وضرورة حضور الانتخابات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.