التخطي إلى المحتوى

أكد ” تيدروس أدهانوم غيبريسوس” المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أن المنظمة تؤيد تخفيف الإجراءات الاحترازية بسبب فيروس كورونا خلال الفترة الحالية، ولكن ذلك بشرط اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة لمنع وقوع كارثة بسبب الفيروس الخطير خلال الفترة المقبلة، وجاءت تلك التصريحات الهامة بالتزامن مع أنباء عن ظهور الموجة الثانية من الفيروس في عدد من الدول الأوروبية على رأسها أسبانيا وعودة المدارس.

4 خطوات من منظمة الصحة العالمية للعودة للحياة الطبيعية في ظل كورونا

وأضاف ” غيبريسوس” من خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده اليوم الاثنين  أن المنظمة تدعم بشكل كامل جميع الجهود التي تهدف لفتح الاقتصاد والمجتمعات المحلية، كما أنها تريد أن ترى عودة الأطفال للمدارس وذهاب الناس إلى وظائفهم من جديد، ولكنها تريد أن ترى ذلك يحدث بشكل آمن، موضحاً أنه كلما أمكن للبلاد السيطرة على الفيروس يمكنها فتح المجالات المختلفة أمام المواطنين، ولكن فتح دون سيطرة يؤدي إلى كارثة.

الصحة العالمية تكشف عن 4 خطوات هامة للعودة إلى الحياة الطبيعية في ظل كورونا
الصحة العالمية تكشف عن 4 خطوات هامة للعودة إلى الحياة الطبيعية في ظل كورونا

وأكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أنه ينبغي أن تتخذ الدول أربع خطوات أساسية خلال المرحلة الحالية قبل العودة للحياة الطبيعية من أجل الحد من انتقال فيروس كورونا بين المواطنين، مشيراً أن عدد من الإصابات ينتقل بيم مجموعات كبيرة في المناسبات الجماعية وخاصة الملاعب الرياضية والتجمعات الدينية والنوادي الليلية.

وأشار سيادته أنه من المهم حماية الفئات الأكثر عرضة للفيروس لخفض حالات الوفاة، كما أن كل فرد عليه تعزيز السلامة العامة من خلال ارتداء قناع والمحافظة على التباعد الاجتماعي من خلال ترك مسافة بينه وبين المواطنين، وضرورة المحافظة على غسل اليدين، أما الخطوة الرابعة يجب على السلطات أن تتخذ تدابير هامة من أجل تحديد هوية المصابين وعلاجهم وعزلهم خلال المرحلة القادمة، فضلاً عن ضرورة متابعة الشخاص المخالطين.

اقرأ أيضاً

وطبقاً للبيانات الصادرة من منظمة الصحة العالمية أن حالات الإصابة العالمية بفيروس كورونا تزيد بواقع خمس مرات عن عدد الحالات التي تم تسجيلها بالإنفلونزا الحادة التي يتم تسجيلها سنوياً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *