الجمعية البرلمانية الآسيوية توافق على منح البرلمان العربي، “صفة مراقب” على نحو يتيح للبرلمان المشاركة في الجلسات العامة للجمعية، بهدف تعزيز العلاقات بين الجانبين، وفتح قنوات للتنسيق والتعاون الدائم حول القضايا محل الاهتمام المشترك، وبما يخدم مصالح الشعبين العربي والآسيوي.

البرلمان العربي يُمنح “صفة المراقب”

أفاد البرلمان العربي، في بيان له اليوم، أن هذه الخطوة جاءت استجابة للطلب الذي تقدم به رئيس البرلمان عادل العسومي إلى الجمعية البرلمانية الآسيوية، في إطار حرصه على تطوير وتعزيز العلاقات البرلمانية بين العالمين العربي والآسيوي، وجاءت هذه الخطوة استجابةً للطلب الذي تقدم به رئيس البرلمان العربي عادل بن عبدالرحمن العسومي إلى الجمعية البرلمانية الآسيوية، وذلك في إطار حرصه على تطوير وتعزيز العلاقات البرلمانية بين العالمين العربي والآسيوي.

"الجمعية البرلمانية الآسيوية" تمنح البرلمان العربي "صفة المراقب"

 

 

وأكد العسومي وفقاً للبيان أن منح البرلمان العربي “صفة مراقب” لدى الجمعية البرلمانية الآسيوية، يتفق مع طبيعة العلاقات الوثيقة والمتميزة التي تجمع بين الدول العربية والدول الآسيوية، وأشار إلى أن التعاون بين البرلمان العربي والجمعية البرلمانية الآسيوية، من شأنه أن يساهم في تبادل الخبرات فيما بينهما، فضلاً عن تفعيل دور الدبلوماسية البرلمانية العربية من أجل تأمين دعم إقليمي ودولي أكبر للقضايا العربية.

اقرأ أيضًا في أخبار العالم:
أمريكا ترسل إلى أوكرانيا ذخيرة مخزنة في إسرائيل
“كوفيد يعود بشراسة”: الوفيات تصل لعشرات الآلاف يومياً في الصين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *