وجّه البنك المركزي السعودي (ساما) تعليمات إلى جميع شركات التأمين على السيارات بإدراج معدل ضريبة القيمة المضافة (VAT) في التعويض أثناء تسوية المطالبات تجاه مسؤولية الطرف الثالث، وجاء توجيه مؤسسة النقد العربي السعودي في أعقاب شكاوى من فشل بعض شركات تأمين المركبات في دفع ضريبة القيمة المضافة أثناء تسوية مسؤولية الطرف الثالث.

البنك المركزي السعودي

البنك المركزي السعودي يوجه شركات التأمين على السيارات بإدراج ضريبة القيمة المضافة في التعويض
البنك المركزي السعودي يوجه شركات التأمين على السيارات بإدراج ضريبة القيمة المضافة في التعويض

كيفية إضافة ضريبة القيمة المضافة على التعويض

وجاء في تعميم البنك المركزي التاكيد على ضرورة قيام شركات التأمين بتعويض المبالغ المدفوعة كضريبة القيمة المضافة، وذلك بناءً على فواتير الإصلاح الصادرة وفقًا لمتطلبات السلطة المختصة، بالإضافة إلى مبلغ التعويض بناءً على تكاليف الإصلاح الصادرة عن تلف المركبة، الذي يتم تقديره من قبل وكالات التقييم.

وبحسب تعميم البنك المركزي السعودي يجب على شركة التأمين عند تسوية مطالبات المركبات للغير توضيح أهليته للحصول على تعويض عن مبلغ ضريبة القيمة المضافة وشرح آلية التعويض عنها.

هدف إضافة ضريبة القيمة المضافة

وأشار البنك المركزي السعودي إلى أن التعميم يأتي حرصاً على عدالة آلية التعويض للغير وفق الأنظمة المتعلقة بضريبة القيمة المضافة الصادرة عن الجهات المختصة.

ويُذكر أن هناك حوالي 30 شركة تأمين وإعادة تأمين مرخصة من قبل البنك المركزي السعودي في المملكة، وتشمل التأمين العام ، وتأمين الحماية والادخار ، والتأمين الصحي.
وفي هذا السياق قال د. أدهم جاد المستشار الاقتصادي للتأمين وإعادة التأمين، إن تعميم مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) يهدف إلى القضاء على أعذار بعض شركات التأمين التي تتقاعس عن دفع ضريبة القيمة المضافة، وتدفع فقط تكلفة الإصلاح، وقال: “لقد كان واضحًا في التعميم أن مسؤولية الطرف الثالث تتضمن تكلفة الإصلاح بالإضافة إلى تكلفة ضريبة القيمة المضافة إذا احتوت فاتورة تكاليف الإصلاح على المعدل المعتمد لضريبة القيمة المضافة”.

إقرأ أيضًا في أخبار السعودية اليوم:
الصحة السعودية: تسجيل 252 إصابة جديدة بكورونا وتكشف عن عدد الوفيات
تصريحات هامة من المرور السعودي بشأن جلوس الطفل في السيارة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *