طلبت أوكرانيا اليوم الإثنين إلى استبعاد روسيا من الأمم المتحدة بعد أكثر من 10 أشهر على بدء العملية العسكرية الروسية، في مطلب لا فرص له بالنجاح نظرا لتمتع موسكو بحق النقض في مجلس الأمن الدولي، وقد أوضحت الخارجية الأوكرانية في بيان إن “أوكرانيا تدعو الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى حرمان روسيا الاتحادية من وضعها كعضو دائم في مجلس الأمن الدولي، واستبعادها كليا من الأمم المتحدة”.

أوكرانيا تطلب استبعاد روسيا من الأمم المتحدة

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن بلاده مستعدة للتفاوض مع كل أطراف الصراع الأوكراني، لكنه عاد ليقول إن كييف وداعميها الغربيين رفضوا الانخراط في محادثات، كما ذكر أن بلاده مستعدة للتفاوض مع كل الأطراف المعنية بشأن حلول مقبولة، لكن الأمر يعود لهم، لسنا من يرفض التفاوض لكن هم من يرفضونه.

استبعاد روسيا من الأمم المتحدة هذا ما طلبته أوكرانيا

ورأى نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري مدفيديف، أن العالم “على شفا حرب عالمية ثالثة وكارثة نووية”، لكنه قال إن “موسكو ستبذل قصارى جهدها لمنع هذه الحرب وتلك الكارثة”، وأوضح في مقال نشرته صحيفة “روسيسكايا غازيتا” الحكومية، الأحد، أنه “إذا لم تحصل روسيا على ضمانات تناسبها فسيستمر التوتر إلى أجل غير مسمى”.

وكتب في المقال الذي حمل عنوان “شعبنا. أرضنا. حقيقتنا”: “سيستمر العالم على شفا حرب عالمية ثالثة وكارثة نووية”، لكن “سنبذل قصارى جهدنا لمنعهما”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *