شهد اليوم الإثنين ارتفاع ملحوظ في الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية، في الوقت ذاته الذي شهد تدهور المعنويات جراء ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، وتشديد القيود في بعض المدن في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، مع انخفاض في اليوان الصيني.وفي الوقت ذاته سجلت بكين حالتيْ وفاة في 20 نوفمبر، في الوقت الذي حثت فيه المنطقة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في المدينة، الناسَ على التزام منازلهم اليوم الاثنين مع ارتفاع الإصابات بكوفيد 19.

ارتفاع إصابات كورونا تزامنًا مع ارتفاع الدولار الأمريكي وانخفاض اليوان الصيني

وسجل اليوان الصيني في التعاملات الداخلية وفق الاقتصادية 7.1451 للدولار، وهبط إلى 7.1708 وهو أضعف مستوى له منذ 11 نوفمبر، وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية، 0.412% إلى 107.330 اليوم الاثنين؛ مسجلًا أعلى مستوى له منذ 11 نوفمبر، وارتفع المؤشر 0.5% الأسبوع الماضي محققًا أكبر مكاسب أسبوعية له منذ شهر، مع تدفق المستثمرين على عملة الملاذ الآمن.

ارتفاع الدولار الأمريكي بقوة في مقابل العملات الرئيسية تزامنًا مع ارتفاع إصابات كورونا

وساعدت تصريحات عن التشديد النقدي أدلى بها مسؤولون من مجلس الاحتياطي الفيدرالي، الدولار على الاستقرار بعد الخسائر الحادة التي مُنِيَ بها في وقت سابق هذا الشهر، في حين عززت بيانات التضخم التي كانت أقل قليلًا مما كان متوقعًا آمال المستثمرين في حدوث تباطؤ في رفع أسعار الفائدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *