أكدت وسائل إعلام إيرانية رسمية  بأن السلطات أرسلت وحدات إضافية من القوات الخاصة لتحصين حدودها الشمالية مع العراق، ومنع تسلل جماعات معارضة كردية، كما نقلت وكالة إيرنا الرسمية عن قائد القوات البرية في الحرس الثوري الإيراني، محمد باكبور؛ أنه “تمّ نشر وحدات مدرعة وقوات خاصة في محافظات الغرب والشمالي الغربي لتعزيز الأمن الحدودي”.

إيران ترسل قوات إضافية إلى الحدود العراقية

تمتلك إيران عدة قواعد عسكرية قرب الحدود العراقية فيها قوات بشكل دوري منذ عقود؛ حيث يأتي هذا التحرُّك الإيراني بعد قرارٍ أصدرته السلطات العراقية الأسبوع الماضي، بإعادة نشر قوات على طول الحدود مع إيران وتركيا.

وفي وقتٍ سابقٍ نقلت وسائل إعلام إيرانية عن مسؤولين إيرانيين قولهم، إنهم لا يخططون لإجراء عملية عسكرية برية “لاستئصال الجماعات المعارضة من قواعدها”، رغم أنهم هدّدوا بالقيام بذلك من خلال زيارة غير معلنة لقائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، أخيرا إلى بغداد، كما تشهد المدن الإيرانية احتجاجات منذ منتصف سبتمبر بعد وفاة الشابة مهسا أميني.

إيران ترسل قوات إضافية إلى الحدود العراقية مأكدة بأنها لا تنوي الاستئصال

كما تسعى طهران من لتعزيز الأمن الحدودي إلى  “منع التسلل وتهريب الأسلحة من جانب جماعات المعارضة الكردية الموجودة في العراق” التي تزعم السلطات الإيرانية أنها تنظّم احتجاجات مناهضة للنظام، من دون تقديم أي أدلة تدعم ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *