شدد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل على أن انسحاب القوات الروسية من الأراضي الأوكرانية هو الخيار الوحيد لاستعادة السلم والأمن، وهذا بعد إعلان روسيا عن هدنة في أوكرانيا لمدة 36 ساعة اعتبارا من منتصف ليل الجمعة، واعتبر المسؤول الأوروبي في حسابه على تويتر، أن إعلان روسيا وقف إطلاق النار من جانب واحد بمثابة “زيف ونفاق”.

ما هو الحل الوحيد لإنهاء أزمة أوكرانيا؟

قال شارل ميشيل إن دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس لوقف إطلاق النار لمدة 36 ساعة في أوكرانيا “نفاق”، لأن الطريق الوحيد لاستعادة السلام هو أن تسحب روسيا قواتها من البلاد”، ليكون بذلك قد أيّد الموقف الجانب الأوكراني من الهدنة، والذي أكد أنه لا يمكن أخذ وقف إطلاق النار الروسي على محمل الجد، كما طالبت كييف بالانسحاب من أراضيها التي سيطرت عليها قبل الحديث عن “هدنة مؤقتة”.

أوروبا: انسحاب القوات الروسية من الأراضي الأوكرانية هو الحل الوحيد لإنهاء الحرب

وسيبدأ تطبيق وقف لإطلاق النار على كل خط التماس بين الطرفين في أوكرانيا اعتبارا من الساعة 12,00 (09,00 ت.غ) في السادس من كانون الثاني/يناير هذه السنة حتى الساعة 24,00 (21,00 ت.غ) في السابع من كانون الثاني/يناير، وفقا لما أعلنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ويذكر أن هذه أول هدنة من نوعها منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أراضي الجارة الغربية في فبراير الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *