الولايات المتحدة أرسلت مخزوناً من الذخيرة التي كانت مخزنة في إسرائيل لتستخدمه أوكرانيا في حربها ضد روسيا، قائلة إن القرار اتُخذ في العام الماضي في عهد رئيس الوزراء حينئذ يائير لابيد، وهذا بحسب ما أفادته صحيفة “نيويورك تايمز”، اليوم الأربعاء.

أمريكا ترسل ذخيرة إلى أوكرانيا

أكد مسؤول إسرائيلي صحة التقرير لوكالة “رويترز”، قائلاً إن رئيس الوزراء لابيد وافق على ذلك رغم أن الولايات المتحدة ليست بحاجة إلى مثل تلك الموافقة بشكل رسمي، وبينما نددت إسرائيل بالعملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، فقد قصرت مساعدتها لكييف على المساعدات الإنسانية والمعدات الواقية، واستبعدت التوريد المباشر للأسلحة.

أمريكا ترسل إلى أوكرانيا ذخيرة مخزنة في إسرائيل

ويريد الإسرائيليون المحافظة على خط ساخن للتنسيق مع روسيا، أُقيم في 2015، بشأن هجماتهم العسكرية على أهداف إيرانية في سوريا، حيث تتمركز وحدة تابعة لموسكو. ويضعون أيضاً في الاعتبار سلامة الجالية اليهودية الكبيرة في روسيا، ولم يكن يعلم المسؤول الإسرائيلي إن كان من المتوقع نقل مزيد من الأسلحة الأميركية من إسرائيل تحت قيادة رئيس الوزراء المحافظ بنيامين نتنياهو الذي تولى المنصب في 29 ديسمبر والذي أقام خلال فترات سابقة في المنصب، علاقات شخصية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وبحسب “نيويورك تايمز”، فالذخيرة الأميركية المنقولة من إسرائيل إلى أوكرانيا هي نحو 300 ألف قذيفة مدفعية من عيار 155 مليمتراً، وهو نوع تستخدمه كييف بوتيرة كبيرة.

اقرأ أيضًا في أخبار العالم:
“كوفيد يعود بشراسة”: الوفيات تصل لعشرات الآلاف يومياً في الصين
تفاصيل حول القرار البريطاني الخاص بترحيل اللاجئين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *