التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور حمد آل الشيخ وزير التعليم بوجوب وضرورة ارتداء الطلاب والطالبات الزي المدرسي، وذلك أثناء فترة دخولهم إلى منصة مدرستي، لمتابعة فصول التعليم عن بعد المقرر تطبيقها هذا العام، كما يجب عليه تجهيز طاولة وكرسي مناسبين، وفي بداية اليوم الدراسي سوف يردد الطلاب النشيد الوطني السعودي، وهذا كله من أجل تهيئة الأجواء التعليمية، والتي تم التعود عليها خلال اليوم الدراسي العادي خلال السنوات الماضية.

 

آل الشيخ حضور الطلاب والمعلمين إلزامي

وجه وزير التعليم السعودي على أهمية حضور المعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات في منصة مدرستي، وأن هذا الأمر يعد إلزامي للجميع، وأشار آل الشيخ إلى أسباب قرار بدء الدراسة في الصفوف الأولية عند الساعة الثالثة مساء، وذلك حتى تضمن الوزارة وجود أحد أفراد الأسرة في المنزل، وذلك لمتابعة الطالب أثناء استخدامه المنصة.

أما عن سبب تحديد سبعة أسابيع يتم فيها تطبيق الدراسة عن بعد، فقد أكد آل الشيخ أنه تم اتخاذ هذا القرار بطلب من وزارة الصحة السعودية، حيث أن وزارة الصحة أكدت أنه قبل شهر أكتوبر يبدأ إنتشار فيروس الإنفلونزا الموسمية، والتي قد تثير الشك والريبة في الكثيرين عند الإصابة بها، حيث قد يحدث خلط بين الإنفلونزا الموسمية وفيروس كورنا، كما أن هذا القرار أيضا يستهدف استمرار العملية التعليمية، مع الابتعاد وتجنب الموجة الثانية من جائحة كورونا في حالة حدوثها.

اختتم وزير التعليم أن تلك الآلية التي تم تحديدها لعودة الدراسة في المملكة مسئولية الجميع، وهو قرار تم اتخاذه بصورة توافقية، شاركت فيه جميع الجهات المختصة، في سبيل ضمان نجاح هذا القرار.

 

اقرأ أيضا

 

خبيرة توضح أهمية الالتزام بالزي المدرسي

تعتبر العملية التعليمية ذات أهداف ومتطلبات تربوية، وفي هذا الشأن أشادت أحد المختصات بالشأن التعليمي عن أهمية توجيهات ارتداء الزي المدرسي أثناء التعلم عن بعد، فيعتبر الزي المدرسي أحد العناصر الأساسية في تلك العملية، يمنح الثقة للطلاب والطالبات، كما أنه يعتبر أحد محفزات التعلم، كما أشارت المختصة أيضا إلى أهمية وجود زي رسي للمعلم، يمكن للطلبة الاقتداء به من الناحية التربوية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *